سارة الكندري تفكر في ارتداء الحجاب بعد فضيحة الفيديو الخادش

 سارة الكندري تفكر في ارتداء الحجاب بعد فضيحة الفيديو الخادش

في لقاء صحفي على قناة مباشر نيوز ظهرت فيه الفانشنيستا سارة الكندري وزوجها وذلك عقب خروجهما من السجن ، تحدثا خلاله عن مقطع الفيديو الذي أثار الانتقادات والسخط في الفترة السابقة .

أكد الزوجان خلال اللقاء أنهما لم يقصدا الخروج عن عادات وتقاليد المجتمع خلاله، خلال لقائها مع الإعلامي أحمد الحمدان وأضافت إن الفيديو الذي انتشر لهما وتسبب في ضبطهما من الجهات الأمنية، كان عفوياً، وانتشر دون قصد منهما، موضحة أن المتابعين اتهموها بفضح حياتهما الحميمية من غرفة النوم، ولكن هذا غير صحيح.

وأضافت أنها صورت المقطع في غرفة تبديل الملابس والماكياج وليس في غرفة النوم، متسائلة عما إذا كان أحد رأى سريراً في الفيديو، موضحة أن ملابسها اللافتة هي سبب انتقاد الجمهور لها.

وكان في وقت سابق نشر لها مقطع فيديو وصف بالخادش للحياء وعرضها للعديد من الانتقادات ،حيث ظهر خلاله زوجها وهو يقوم بتمشيط شعرها ، مما عرضهما للسجن أربعة أيام قبل إخلاء سبيلهما بكفالة 500 دينار.


وكشفت سارة عن رغبتها في ارتداء الحجاب، موضحة أنها كانت ترتديه في فترة المراهقة ولكن والدها طلب منها خلعه إذا لم تكن مقتنعة به، لتقم بذلك بالفعل، ولكنها عادت للتفكير في ارتدائه مرة أخرى.

وتوجهت سارة وزوجها باعتذار إلى الجمهور عن مقطع الفيديو، وأكدا أنه كان عفوياً ولم يقصدا به أي إساءة، كما أكدت سارة أن زوجها لمس خصرها ولم يلمس أي جزء آخر من جسدها كما ردد البعض.



إرسال تعليق