دعما للتوسع الاستيطاني بالضفة نتنياهو يصدر أوامر هستيرية

دعما للتوسع الاستيطاني بالضفة نتنياهو يصدر أوامر هستيرية

أعلن المكتب الوطني للدفاع عن الأرض ومقاومة الاستيطان، التابع لمنظمة التحرير، أن نتنياهو رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي قد أصدر مجموعة كبيرة وواسعة من الأوامر للتوسع الاستيطاني ،واصفا إياها بالهستيرية .

تاتي هذه الأوامر التي اطلقها نتنياهو من أجل استمالة أصوات المستوطنين في انتخابات الكنيست المقررة يوم الإثنين المقبل ،حيث وعد ناخبيه بتنفيذ "صفقة القرن"، وضم مناطق في الضفة الغربية المحتلة إلى "إسرائيل" غير مكترث بالرفض والادانات الدولية لهذا الاجراء المخالف للقانون الدولي.

وأشارالمكتب إلى أن نتنياهو أصدر تعليمات لبناء 3500 وحدة استيطانية في المنطقة المسماة E1"" الواقعة بين مستوطنة "معاليه أدوميم" والقدس المحتلة في تحد ٍصارخ لجميع القرارات الدولية، وفي مقدمتها قرار مجلس الأمن (2334).

إضافة إلى ذلك فقد صادق ما يسمى "المجلس الأعلى للتخطيط التابع لسلطات الاحتلال" على مخطط استيطاني كبير لإنشاء حي سكني بهدف توسيع مستوطنة "هار حوما" على جبل أبو غنيم من خلال بناء 2200 وحدة استيطانية، وبناء 3000 وحدة أخرى في مستوطنة "جفعات همتوس"، وكان تم تجميد البناء فيها بضغوط دولية منذ أعوام سابقة.

ولفت إلى أنه من المتوقع أن تبنى المنطقة الصناعية على مساحة نحو 3000 دونم، ومن المقرر إنشاء محطة قطار بجانبها، وتوسيع مستوطنة "يتسهار" قرب نابلس، وإنشاء حديقة ومكان للسيارات و120 غرفة فندقية في قلب وادي الأردن.

كما صادقت سلطات الاحتلال على بناء 1.800 وحدة استيطانية في مستوطنات "ألون موريه ومعاليه شومرون، ونوكديم تسوفيم، وبراخا، وكرني شومرون" بما في ذلك 620 وحدة في مستوطنة "عيلي" و534 في مستوطنة "شيفوت راحيل" المجاورة لمستوطنة "شيلو ".

وأضاف المكتب الوطني في تقريره أن مواجهات عنيفة شهدتها مدن وقرى وبلدات ومخيمات الضفة مع جيش الاحتلال، أصيب خلالها مئات المواطنين، خاصة في بلدة بيتا جنوب مدينة نابلس وفي كفر قدوم شرقي قلقيلية، والمدخل الشمالي لمدينة البيرة، كما في الخليل وبلدة بيت أمّر.

و أن أعنف المواجهات شهدتها بلدة بيتا، حيث اقتحمت قوة عسكرية إسرائيلية منطقة جبل العرمة، وأطلقت الرصاص الحي، والمعدني المغلف بالمطاط، وقنابل الغاز المسيل للدموع لتفريق اعتصام جماهيري مندد بالاستيطان في الجبل، عقب دعوات أطلقها المستوطنون للتظاهر في المنطقة، والاستيلاء عليها لإقامة بؤرة استيطانية.


إرسال تعليق