وفاة والد المطرب المصري إيهاب توفيق إثر حريق في منزله

وفاة والد المطرب المصري إيهاب توفيق إثر حريق في منزله

تعرضت صباح اليوم الخميس الفيلا يقطنها والد الفنان والمطرب إيهاب توفيق في مدينة نصر ، لحريق ضخم إثر ماس كهربائي من المدفأة  أدى الحريق إلى تصاعد الدخان الكثيف وتصاعد ألسنة اللهب للطابق الثاني الخاص بوالد الفنان إيهاب توفيق ، مما أدى إلى وفاته.

حيث وواصلت قوات الحماية المدنية عملية الإطفاء، لما يقرب من ساعتين متواصلتين، حتى تمكنت من محاصرة الحريق ومنع امتداده لباقي الفيلا.

وتبين من المعاينة الأولية أن "مدفأة" بغرفة والد الفنان إيهاب توفيق أسفرت عن اندلاع الحريق، وأنه لا توجد شبهة جنائية وراء الحريق.

هذا وقد حاول الفنان إيهاب توفيق دخول المنزل أكثر من مرة لإنقاذ والده لكن لم يتمكن بسبب ارتفاع ألسنة اللهب، قبل أن تتدخل قوات الحماية المدنية لتخمد الحريق، وأن بقية المقيمين والعاملين في الفيلا أخرجوا من المبنى دون إصابات شديدة.


وكشف مصدر في مديرية أمن القاهرة أن المعاينة الأولية للحادث تشير إلى أن تماسا كهربائيا حصل في مدفئة بالطابق، وأن والد إيهاب توفيق أصيب باختناق أسفر عن وفاته.


إرسال تعليق