هولندا تغير اسمها ابتداءا من 1-1-2020

هولندا تغير اسمها ابتداءا من 1-1-2020


اعتبارا من يوم غد الأربعاء 1 يناير/كانون الثاني 2020،تعتزم الحكومة الهولندية حظر التعامل مع اسم هولندا كإسم للبلاد وتغييره لاسم "ندرلاند" (Nederland).

وقد قررت الحكومة اتخاذ هذا الإجراء من أجل الحفاظ على وحدة البلاد والتحكم بشكل أفضل في صورتها على الساحة الدولية،حيث لا يمكن للشركات أو السفارات أو الوزارات أو حتى الجامعات التعامل مع الدولة إلا باستخدام اسمها الشرعي "ندرلاند"(اللفظ الإنجليزي نذرلاند Netherlands).

هذا وإن تغيير الاسم المتداول "هولندا" تكلف 200 ألف يورو، في عام ستتخلله أحداث دولية كبيرة في هذا البلد، مثل الألعاب الأولمبية وكرة القدم النسائية الأوروبية ومسابقة "يوروفيجن".

ومن أهداف هذه الحملة الرئيسية، تأمل الحكومة تطوير السياحة وجذب السياح إلى مقاطعات غير تلك الأكثر شعبية، والحد منها في مناطق معينة تواجه الاكتظاظ.

هذا وإن لفظ "هولندا" (Holland) يطلق في الواقع على اثنين فقط من 12 مقاطعة في البلاد، هما شمال البلاد حيث تقع أمستردام، وجنوبها الذي يضم مدن روتردام ولاهاي، حيث مركز الاقتصاد والثروة في البلاد منذ القرن 19، حين برزت المنطقة وصار اسمها يطلق اختصارا على البلاد بأكملها.

ومن الجدير بالذكر إن هولندا (ندرلاند) استقبلت عام 2018 حوالي 18 مليون سائح، رغم أن عدد سكانها لا يكاد يتجاوز 17 مليونا. ومن المتوقع بحلول العام 2030 أن يصل تدفق الزوار إليها إلى 42 مليونا.


إرسال تعليق