تعرف على آخر ما قاله الشاب الذي قفز من القطار في مصر

تعرف على آخر ما قاله الشاب الذي قفز من القطار في مصر

قال أحمد سمير أحد ضحايا  حادث القطار (934) الذي أصيب بعد قفزه من القطار في تصريحات صحفية له عن تفاصيل الفاجعة التي حدثت في القطار ،حيق قال أن الكمسري طالب منهم النزول بسبب عدم امتلاكهم لتذكرة فضلا عن 30 جنيهلا غرامة (التطويق ).

و عن آخر كلمات زميله وصديقه محمد عيد قبل قفزه من القطار مباشرة ،أضاف: "أن الكمسري عاملنا بعنف وخيرنا بين الدفع أو النزول أو تسليمنا للشرطة ، فهتف صديقي محمد عيد (هو القطر دا مفيهوش رجولة ولا ايه؟) ثم بعدها قفز من القطار ليلقى حتفه .

وقال : "قفزت من القطار وتمكنت من النزول على الرصيف ، وأصبت ببعض الجروح والخدوش لكني احتفظت بالشنطة التي بها المستلزمات التي كنا نبعيها".

وقال: "ذهبت إلى الإسكندرية مع صديقي الراحل محمد عيد ، لنبيع الميدالايات لكن للأسف لم نستطع بيع أي شيء من البضاعة بسبب الأمطار ، ولم نكن نملك ثمن التذكرة .. منه لله الكمسري مرحمناش".

هذا ويدفع المصريون كما يريد السيسي ،فخلال السنتين الماضيتين رفعت أسعار تذاكر المواصلات خمس مرات ،ووصلت الزيادة في تذكرة المترو 300% خلال الآونة الأخيرة .

مقابل خدمة مواصلات ونقل عام تزداد سوءا ،ففي سنة 2018 وقع 2044 حادث في سكك مصر قتلت العشرات من المواطنين .

إرسال تعليق