أخبار ميدان التحرير قبيل مظاهرات الجمعة

أخبار ميدان التحرير قبيل مظاهرات الجمعة

في صبيحة يوم الجمعة وقبيل انطلاق المظاهرات المرتقبة التي دعا إليها الممثل والمقاول المصري محمد علي ،من أجل مطالبة الرئيس المصري بالتنحي أو عزله من قبل الجيش ،دفعت السلطات المصرية  تعزيزات أمنية تصل ميدان التحرير في القاهرة .

وقد أصدر النائب العام بيانا تحذيرا فيما تواصل توقيف المارة من الشباب والاطلاع على هوياتهم وتفتيش هواتفهم المحمولة للاطلاع على صفحاتهم الشخصية بمواقع التواصل الاجتماعي، واعتقال المشتبه في تفاعلهم مع دعوات التظاهر.

إضافة إلى انتشارنقاط التفتيش المتحركة على الطرق، كما انتشر رجال أمن في محطات المترو لتفتيش ركاب المواصلات العامة -خاصة الشباب- واعتقال المشتبه فيهم. كما تصاعد الوجود الأمني الثابت والمتحرك والمنتشر بكافة أنحاء القاهرة، ممثلا في حاملات جنود وعربات دوريات الشرطة.

هذا وقد اعتذر العديد من أصحاب المقاهي وسط القاهرة خاصة قرب الميادين الكبيرة لزبائنهم بسبب الإغلاق طوال يوم الجمعة بسبب بورود تعليمات أمنية لهم بعدم الفتح وإلا تعرضوا للغلق التام والسجن.



ويذكر أنه منذ الحملة التي أطلقها رجل الأعمال محمد علي الذي عمل مقاولا مع الجيش لسنوات، قبل أن يتحول إلى بث فيديوهات تتهم السيسي وزوجته وبعض قادة الجيش بالفساد وإهدار المال العام ، وحسب مصادر حقوقية، أنه بلغ عدد الموقوفين على خلفية احتجاجات الجمعة الماضية وطوال الأسبوع الماضي قرابة ألفي شخص، معظمهم من الشباب.

كما طالب بيان رسمي أصدرته وزارة الداخلية المواطنين بالالتزام بالنظام العام والقانون، وقالت إنها ستتصدى لأي محاولة لزعزعة الاستقرار والسلم الاجتماعي بكل حزم وحسم.

إرسال تعليق