الأشغال الشاقة للبنانيين حصلا على الجنسية الإسرائيلية

الأشغال الشاقة للبنانيين حصلا على الجنسية الإسرائيلية
في سابقة تعد الاولى من نوعها ومستغربة في الدول العربية أصدرت المحكمة العسكرية في لبنان،حكما بالأشغال الشاقة لمدة 10 سنوات غيابيا في حق اللبنانيين عبد اللطيف حمود وهدى شعبان.

وقد أمرت المحكمة بتنفيذ مذكرتي إلقاء القبض الصادرتين في حقهما، بعدما أدانهما القضاء بتهمة "التعامل مع العدو الإسرائيلي ودخول أراض يسيطر عليها والاستحصال على الجنسية الإسرائيلية".

 تأتي هذه الخطوة في ظل أفكار التطبيع مع العدو الاسرائيلي التي أصبحت تظل بظلالها على الدول العربية ،التي تبدي دعمها لاسرائيل علانية وفي وسائل الإعلام خاصة السعودية والبحرين والإمارات .

هذا وقد أصدرت  المحكمة العسكرية الدائمة عقوبة الأشغال الشاقة مدة 3 سنوات في حق الفلسطيني - السوري عبد الرحمن الخطيب، وجردته من حقوقه المدنية، وأدانته بجرائم "تأييد تنظيم (داعش) والترويج لأفكاره ومعتقداته ومحاولة الالتحاق بصفوفه وتحريض الشباب على الالتحاق في صفوف هذا التنظيم، وتوزيع منشوراته وأناشيده عبر وسائل التواص




إرسال تعليق