"ناسا" تنشر صورا لأول مرة لرواد مهمة "أبولو 11" على القمر

"ناسا" تنشر صورا لأول مرة لرواد مهمة "أبولو 11" على القمر

احتفلت وكالة الفضاء الأمريكية " ناسا " هذا الأسبوع بالذكرى الخمسين لمهمة "أبولو 11"، التى وضع بسببها الإنسان قدمه على سطح القمر لأول مرة، مما يمهد الطريق لاستكشاف البشر خارج كوكبنا ،حيث أنه في مثل هذا اليوم قبل 50 عاماً، أقلع 3 رواد فضاء أمريكيين من فلوريدا في مهمة "أبولو 11" للسير على القمر، التي غيرت وجه البشرية.

واحتفالا بهذه الذكرى الاستثنائية، شاركت وكالة الفضاء الأمريكية "ناسا" الملايين في الاحتفال بهذه المناسبة من خلال نشرها للقطات تظهر للمرة الأولى، التقطها رواد فضاء مهمة "أبولو 11" أنفسهم وهم على سطح القمر منذ 50 عاما،ونشرتها صحيفة "ديلي ميل" البريطانية الصور، التي كانت في الأصل مجموعة من اللقطات المجزأة، وجمعها خبراء الصور بـ"ناسا" لتصبح على هذا الشكل البانورامي.

وقالت الصحيفة أن خبير الصور بناسا "وورين هارولد" هو من أنجز مهمة جمع اللقطات مع بعضها، التي كان من بينها صور التقطها رائد الفضاء الشهير "نيل آرمسترونج" لزملائه بعد هبوطهم جميعا على سطح القمر.

هذا ويذكر انه قد انطلق نيل آرمسترونج وباز ألدرين ومايكل كولينز، في 16 يوليو/تموز 1969 في مهمتهم التاريخية إلى القمر، وقد استغرقت رحلتهم 4 أيام للوصول إلى القمر، قبل أن تلامس الوحدة القمرية المعروفة باسم "إيجل" سطح القمر في 20 يوليو/تموز 1969، وبعد ساعات قليلة، خرج آرمسترونج منها، وأصبح أول رجل يسير على القمر، أما كولينز فبقي في وحدة "كولوكبيا" في مدار القمر، وهو الجهاز الوحيد الذي كان من شأنه أن يعيدهم إلى الأرض ،وأقيمت احتفالات ونشاطات على مدار الأسبوع احتفاءً بالذكرى الـ50 لانطلاق هذه المهمة.



إرسال تعليق