الجبير بعد الهجوم على محطتي النفط : السعودية لا تريد حربا مع إيران ولكنها مستعدة للردعلى أي هجوم

الجبير بعد الهجوم على محطتي النفط : السعودية لا تريد حربا مع إيران ولكنها مستعدة للردعلى أي هجوم

في مؤتمر صحفي عقده عادل الجبير وزير الدولة السعودي للشؤون الخارجية يوم الأحد ،قال إن السعودية ستفعل ما في وسعها لمنع قيام حرب في المنطقة ولكنها مستعدة للرد "بكل قوة وحزم" ،وذلك تعليقا على الهجمات التي تعرضت لها ناقلات نفط ومنشآت نفط سعودية الأسبوع الماضي ،مضيفا أن الكرة الآن في ملعب إيران.


من جهتها اتهمت الرياض طهران بإصدار أوامر بشن الهجوم بطائرات مسيرة على محطتين لضخ النفط في السعودية والتي أعلنت حركة الحوثي المتحالفة مع إيران مسؤوليتها عنها، حيث ياتي هذا الهجوم بعد يومين من تعرض أربع سفن من بينها ناقلتا نفط سعوديتان للتخريب قبالة ساحل دولة الإمارات.

هذا وتنفي إيران علاقتها أو وقوفها وراء هذه الهجمات التي تأتي في وقت تتزايد فيه التوترات بين واشنطن وطهران بسبب العقوبات والوجود العسكري الأمريكي في المنطقة مما أثار مخاوف من احتمال حدوث صراع أمريكي إيراني.

ويذكر أن عاهل السعودية الملك سلمان قد دعا زعماء دول الخليج والدول العربية إلى عقد قمتين طارئتين في مكة في 30 مايو لبحث تداعيات الهجمات.

هذا ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجمات ولكن مصدرين حكوميين أمريكيين قالا الأسبوع الماضي إن المسؤولين الأمريكيين يعتقدون أن إيران شجعت جماعة الحوثي أو فصائل شيعية مقرها العراق على تنفيذها.

وقال الحوثيون إنهم شنوا الهجوم على محطات ضخ النفط في السعودية والتي لم تؤد إلى تعطيل الإنتاج أو الصادرات في أكبر مصدر للنفط الخام في العالم.






إرسال تعليق