الهجوم على نائبة لبنانية ظهرت مفطرة في نهار رمضان

الهجوم على نائبة لبنانية ظهرت مفطرة في نهار رمضان


تعرضت نائبة  في البرلمان اللبناني للانتقادات ولهجوم كاسح بعد ان ظهرت تحتسي فنجان قهوة في شهر رمضان ،حيث ياتي الهجوم كون النائبة منتخبه عن المقعد السني بالبرلمان ، ورغم اقرار المعلقين بحريتها الا انهم طالبوها بالسترة .

النائبة في تيار المستقبل رولا الطبش، وجدت نفسها في موقف محرج ،حينما كانت تقدم العزاء للبطريرك مار بشارة بطرس الراعي في وفاة البطريرك مار نصرالله بطرس صفير ،وظهرت وهي تحتسي القهوة .

حيث كانت ابرز التعليقات على الصورة الذي ظهرت بها كانت : " نائبة المستقبل عن المقعد "السني" في بيروت رولا الطبش تضرب من جديد، فنجان قهوة في يوم رمضان!ملاحظة: يلي بدو يقلي معذورة،حتى لو، بالدين ما بتجوز المجاهرة.
عالقليلة احترمي مشاعر طائفتك! أخلاقيا يعني "

فيما قالت مغردة اخرى : " كل التضامن مع النائب #رولا_الطبش في وجه الحملة المقيتة التي تتعرض لها. هي حرة في ممارسة دينها كما تشاء. فلنحاسبها في عملها التشريعي بدل التلهي بهكذا أمور تعود بالبلد الى الوراء. بالمناسبة، هل كنا سنشهد كل هذا الهجوم لو كان رجلا يشرب القهوة في رمضان لا امرأة؟ "



إرسال تعليق