اصابة ميسي في أنفه لم تمنعه من مواصلة المباراة للنهاية

اصابة ميسي في أنفه لم تمنعه من مواصلة المباراة للنهاية



تعرض النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، نجم فريق برشلونة الإسباني لإصابة قوية خلال مباراة فريقه برشلونة ومضيفه مانشستر يونايتد أمس، في ذهاب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم،والتي أقيمت على ملعب "أولد ترافورد".

جاءت إصابة ميسي بعد التحام قوي مع مدافع مانشستر يونايتد، كريس سمولينغ، في الدقيقة (30 ) من المباراة إلا أن هذه الإصابة القوية في الأنف لم تمنع "البرغوث" من إكمال اللقاء ،حيث تناقل رواد مواقع التواصل الاجتماعي على نطاق واسع فيديو وصورا، يظهر فيها ميسي بعد الإصابة، والدماء تسيل من وجهه.

ويذكر أن النجم الأرجنتيني كان قد وعد جماهير فريقه برشلونة مع انطلاق الموسم الحالي، بقيادة الفريق للتتويج بلقب مسابقة دوري أبطال أوروبا، الغائب عن خزائن الفريق منذ عام 2015 ،حيث انتهت بفوز الفريق الكتالوني بهدف نظيف، من توقيع مدافع "الشياطين الحمر"، لوك شاو بالخطأ في مرمى فريقه.

 ومن  غيرالمعروف حتى الآن فيما إن كان ليونيل ميسي سيشارك أمام هويسكا في الدوري الإسباني، يوم السبت، أم سيحصل على راحة من أجل لقاء الإياب ضد مانشستر، يوم الثلاثاء المقبل، لكنه قد يظهر بالقناع على الأرجح في المباراتين.



إرسال تعليق