شركة أوبر الأميركية تستحوذ على منافستها كريم،تعرف على تفاصيل الصفقة !

شركة أوبر الأميركية تستحوذ على منافستها كريم،تعرف على تفاصيل الصفقة !

في موضوع كان حديث الناس في الفترة الأخيرة ،هو إعلا شركة  أوبر عن استحواذها على منافستها شركة كريم مقابل 3.1 مليار دولار هذا الأسبوع ، هذه الصفقة التي عززت مكانة الشركة العملاقة داخل منطقة الشرق الأوسط .


شركة كريم هي شركة متخصصة بتقديم خدمات التوصيل من خلال موقعها الإلكتروني وتطبيقات الهواتف الجوّالة الذكية. يقع مقرها في مدينة دبي،وبهذه  الصفقة  تصبح كريم واحدة من أكبر شركات الـ STARTUP، والشركات الناشئة في منطقة الشرق الأوسط،

شركة كريم التي تتواجد حاليا في 16 دولة ،وتوظف حوالي 2000 موظف ينتمون لنحو 30 جنسية مختلفة ، بدأت برأس مال يقدر بنحو 500 ألف دولار في 2012 ،وأسسها كل من مدثر شيخا،و ماغنس أولسن وعبدالله إلياس ،وركزت على بناء كيان ضخم يترك بصمة في حياة الناس ،وسرعان ما واصلت نموها في منطقة الشرق الأوسط عبر كوادر وبإمكانات
نبعت من منطقة الشرق الأوسط.

 "كريم" إضافة إلى ذلك نجحت في جذب مستثمرين من كافة أنحاء العالم، علاوة على السعودية ومنطقة الشرق الأوسط، حيث تضم قائمة المستثمرين فيها شركات من ألمانيا، مثل شركة دايملر المالكة لشركة مرسيدس بنز، إضافة إلى مستثمرين من أميركا والصين.
 عملت على أن تتوسع خدماتها بشكل مستمر من خدمات النقل عبر التاكسي، إلى الباص، وخدمات توصيل الطعام، كما تعمل على تقنيات أولية لخدمات المدفوعات.

وواحدة من أهم المميزات التي تتمتع بها شركة "كريم" عن غيرها من الشركات هي أن كل الموظفين لديهم أسهم في الشركة، وحتى من تركوا الشركة يحتفظون بهذه الأسهم.

 الاتفاق الاخيرالذي توصلت إليه "كريم" مع شركة "أوبر" هو اتفاق فريد ومميز من نوعه، على الرغم من أن اوبراستحوذت على كريم ،إلا ان إدارتها ظلت مستقلة للمحافظة على التنافسية مع التركيز على اقتناص أكبر حصة سوقية، وقد نجحت شركة كريم في الحصول على مكسبين رئيسيين: الأول هو القيمة والتي بلا شك جاءت مفاجئة، بالإضافة إلى شروط الصفقة والاحتفاظ بالإدارة وعدم دمج "كريم" في شركة "أوبر".


إرسال تعليق