كاتب إماراتي يصف ضحايا مذبحة نيوزيلندا بالجبناء لعدم مواجهة القاتل!

كاتب إماراتي يصف ضحايا مذبحة نيوزيلندا بالجبناء لعدم مواجهة القاتل!


في تغريدة تعتبر الاولى من نوعها تعليقا على مجزرة نيوزيلندا التي  وقعت في مسجدي "النور"، و"لينوود"، التي نفذها متطرف يمني أسترالي مسيحي ،والتي راح ضحيتها 50 شخصا وعدد من المصابين ،غرد  الكاتب والروائي الإماراتي "عبدالله النعيمي"، عبر حسابه على تطبيق "تويتر"، وتحت هاشتاغ "هجوم نيوزيلندا الإرهابي"، تغريدات اشتعلت مواقع التواصل ولاقت استياء ورو\ فعل غاضبة على هذه التغريدات .

 تغريدات "النعيمي"، جاء فيها وصفه لضحايا مذبحة نيوزيلندا بعبارات اعتبرها مغردين غير لائقة، حيث كتب أن " المصلين الذين كانوا داخل المسجد "جبناء"، ولم يمتلكوا الشجاعة لمواجهة شخص مسلح، على حد زعمه.

وأضاف في تغريدته : أن ضحايا الهجوم الإرهابي في نيوزيلندا، ما كان ينبغي عليهم أن يكتفوا بتلقي الطلقات والموت بهذه السهولة وكان الأجدر أن يقاوموا المسلح الذي يقوم بقتلهم".

التغريدات التي لاقت سيل الردود والتعليقات الغاضبة والناقمة  عليه، قام "النعيمي " بحذف تغريدته السابقة .


إرسال تعليق