عمرو أديب يتعرض لهجوم من إعلامي سعودي ،بعد انتقاده للأمير الوليد بن طلال.

عمرو أديب يتعرض لهجوم من إعلامي سعودي ،بعد انتقاده للأمير الوليد بن طلال.


شن الإعلامي السعودي إدريس الدريس ،هجوما قويا وعنيفا على الإعلامي المصري عمرو أديب ،وجاء هذا الانتقاد الحاد ردا على انتقاد عمرو أديب حوار الأمير الوليد بن طلال مع مجموعة قنوات "روتانا" الأسبوع الماضي.
الفيديو الذي تم تداوله بشكل واسع على مواقع التواصل الاجتماعي يظهر الإعلامي السعودي ينتقد عمرو أديب قائلا إنه "يغير مواقفه أكثر مما يغير ملابسه".

الدريس الذي يقدم برنامج"الأسبوع في ساعة" و الذي يبث على قناة "روتانا خليجية"، قال مخاطبا المذيع المصري: "لم أرغب في المشاركة في الجدل الدائر، حتى دخل عمرو أديب ساحة المعركة، أولا أود التأكيد أن هذا الحديث جاء مني وليس من الأمير الوليد أو إدارة القناة ولكن بعد أن سمعت تعليق الأخ عمرو أديب ودفاعه الهزيل والمتهتك، حزنت وضحكت لأني بصراحة أجد أن "العربية" لم تُحسن الاختيار، ليتها كلفت ذا مصداقية وقبول عوضا عن عمرو".

ويذكر أن الإعلامي المصري عمرو أديب، المعروف بمواقفه التي تثير الانتقاد كان قد انتقد الملياردير الأمير الوليد بن طلال،الذي أعلن في حوار له عن  انتقاده لتغطية بعض القنوات العربية  دون أن يحدد قناة بعينها هجوم نيوزيلندا الذي راح ضحيته 50 شخصا، واصفا التغطية بـ"المتخاذلة" لاسيما بالمقارنة مع موقفها في حالات مرتبطة بالمسلمين.

وقال أديب، خلال تقديم برنامج "الحكاية" المذاع عبر فضائية "إم بي سي مصر": "نفهم أن هناك منافسة بين روتانا وإم بي سي، لكن في النهاية نحن في خندق واحد، هل وضع العالم العربي يحتمل الضرب في قنوات العربية وإم بي سي؟ هل ما زلت مقتنعا أن تركيا وقطر على حق؟ لا أظن".



إرسال تعليق