تركي آل الشيخ يهاجم عصام الشوالي، والسعوديون يردون..

تركي آل الشيخ يهاجم عصام الشوالي، والسعوديون يردون..


تعرض المستشار في الديوان الملكي السعودي ورئيس مجلس إدارة الهيئة العامة لرياضة في المملكة العربية السعودية تركي آل الشيخ لإحراج كبير بعد الهجوم الذي شنه على المعلق التونسي لقنوات بي أن سبورت الرياضية القطرية عصام الشوالي ،وكذلك مقدم البرامج هشام الخلصي .

آل الشيخ الذي اشتهر في الفترة الأخيرة بانتقادلاته اللاذعة والمثيرة للجدل في الأوساط السعودية و العربية كان قد ظهر في فيديو مُسجل انتشر عبر وسائل التواصل الاجتماعي، وهو يُهاجم عصام الشوالي الذي تولى مهمة التعليق على مواجهة السعودية ومصر خلال مونديال روسيا 25 يونيو/حزيران .

" اما الشوالي  على الخلصي على صادق هذول كلهم لحم كتافهم من المملكة العربية السعودية فالحشرات هذول نترك لهم النباح"

السعوديون يردون على تركي أل الشيخ بهاشتاق #الشوالي -في-قلوبنا

وكان الشوالي خلال تعليقه على مباراة السعودية ومصر قد قدم العديد من كلمات الوحدة ونبذ التفرقة و الاختلاف بقوله :"يكفينا من الفتن يكفينا من الاختلاف يكفينا من الانشقاق كفانا من الفرقة امه واحدة بقومية واحدة بمصير واحد  "

السعوديون هذه المرة لم يوافقو آل الشيخ الرأي وانتشر هاشتاق  #الشوالي -في-قلوبنا دعما للمعلق عصام الشوالي حيث كان من أكثر الهاشتاغات انتشارا في العالم العربي وخصوصا السعودية، حاصدا أكثر من 163 ألف تغريدة عبر من خلاله المستخدمون عن حبهم للمعلق التونسي ورفضهم لما جاء على لسان تركي آل الشيخ.

حيث كتب أحدهم على توتير : يمتلك ( ثقافة رياضية ) أكبر وأكثر من ثقافة قنوات رياضية كاملة ( بطواقمها ) و( محلليها ) لدينا بالسعودية اللي أغلبهم جاء من ( الصفحات الفنية )
وأيضا جاء في تغريدة أخرى :
 شكرا للشعب السعودي على هذا الهاشتاغ الذي يدل على وعي فئة كبيرة جدا… تابعت المباراة بتعليق الشوالي و كنت سعيدة جدا بمهنيته حيث لم ينحز لهذا أو لذاك و أعطى كل ذي حق حقه عكس هشام الخلصي الذي تجرد من المهنية و ألب علينا متابعي الرياضة السعوديين هداهم الله جميعا. #الشوالي_في_قلوبنا

من جهته رد الشوالي على محبيه على صفحته الرسمية في تويتر قائلا :" هاشتاغ #الشوالي_في_قلوبنا احسن حاجة صارت في حياتي ، شكرا لمحبّتكم و احترامكم و تقديركم ، احترام و حب متبادل ، انحبكم برشة ، شكرا للجمهور السعودي والعربي على هذه الوقفة"




إرسال تعليق