لاعبي ليفربول يحتفلون بكأس الدوري الإنجليزي في فندق سري

عقب انتهاء مباراة تشيلسي ومانشستر سيتي مساء الخميس التي حسمت لقب الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، قبل سبع مراحل من نهاية المسابقة،حيث أكدت تتويج ليفربول بلقب الدوري بعد انتظار دام 30 عاما.

وقد غمرت الفرحة قلوب لاعبي الريدز ،حيث تابع لاعبي الفريق المباراة من أحد الفنادق التي لم يتم الإفصاح عن اسمها لتفادي احتشاد المشجعين للفندق ،وبعد انطلاق صافرة حكم النهاية انطلقت احتفالات لاعبي ليفربول باللقب الذي توج به الفريق آخر مرة في عام 1990 .

وقال آندي روبرتسون، مدافع ليفربول عن احتفالات الفريق :كانت مذهلة. أكثر بكثير مما كنت اتوقع.

ويذكر أنه قد تغلب تشيلسي على مانشستر سيتي، صاحب المركز الثاني 2 – 1 يوم الخميس في المرحلة الحادية والثلاثين التي شهدت فوز ليفربول على كريستال بالاس 4 – صفر ،ليحسم الجدل بهذه النتيجة بذلك لقب الدوري لصالح ليفربول حيث يتفوق في الصدارة بفارق 23 نقطة أمام مانشستر سيتي، وذلك قبل سبع مراحل من نهاية المسابقة.

ومن الجدير بالذكر أن آخر تتويج لفريق ليفربول بلقب الدوري الإنجليزي كان في موسم 1989 – 1990، قبل أن تنطلق البطولة تحت مسمى “الدوري الإنجليزي الممتاز” اعتبارا من عام 1992، وقد حسم ليفربول لقب الدوري للمرة الــ19 في تاريخه.

من جهته عبر يورغن كلوب، المدير الفني لليفربول، والذي انهمرت دموع الفرح من عينيه،عن فرحته بهذه النتيجة وقال :ليس لدي كلمات للتعبير عن هذا الشعور، هو أمر رائع. التتويج باللقب مع هذا النادي يعد مذهلا، إنه إنجاز مذهل من جانب اللاعبين، ومن دواعي سروري أنني مدربهم.

ونجح كلوب في قيادة ليفربول للوصول مرتين إلى نهائي دوري أبطال أوروبا والتتويج بلقبها الموسم الماضي، كما قاده للتتويج بلقب كأس العالم للأندية.

alaa rafat

ألاء رأفت ، خريجة كلية الرياضيات من الجامعة الاسلامية بتقدير جيد جداّ ، مهتمة بكتابة الاخبار العامة والرياضة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى