واشنطن تخصص تمويلا لإعادة فتح السفارة الأمريكية في القدس

خصص الكونغرس الأمريكي، اليوم الخميس، تمويلاً لتنفيذ خطة إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن لإعادة فتح السفارة الأميركية للفلسطينيين في مدينة القدس.

وصوت لصالح مشروع القانون 32 عضوا بينما عارضه 25.

وأشار التقرير المصاحب لمشروع القانون إلى أن اللجنة خصصت “أموالاً كافية” لإعادة فتح القنصلية، التي أغلقت عام 2019، بقرار من الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب، بعد أن عملت في القدس لأكثر من عقدين كممثلية دبلوماسية أمريكية للفلسطينيين.

وبحسب التقرير، طلب من وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن، تقديم تقرير إلى الكونغرس حول إعادة الافتتاح والذي يجب أن يتضمن جدولاً زمنيًا لاستعادة مستويات التوظيف داخل القنصلية، إضافة الى تنظيم بعثة أمريكية دبلوماسية تهدف لإعادة تحسين العلاقات الأمريكية الفلسطينية، التي كانت قد تدهورت بشكل كبير في عهد ترامب.

وكان موقع “واللا” العبري، قد كشف الأسبوع الماضي نقلًا عن مسؤولين إسرائيليين وصفهم بالـ”مطلعين” قولهم إن اسرائيل طلبت مؤخرًا من الولايات المتحدة إرجاء عملية إعادة فتح القنصلية الأميركية في القدس “كي لا تخلق مصاعب سياسية أمام الحكومة الإسرائيلية الجديدة”.

ووعد بايدن خلال حملته الانتخابية أنه سيعيد فتح القنصلية. وأعلن بلينكن خلال زيارته لإسرائيل في أيار/مايو الماضي، قبل أسابيع قليلة من تنصيب الحكومة الجديدة، أن الولايات المتحدة تعتزم القيام بذلك قريبًا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى