مورينيو يتصدر الدوري الإيطالي

ألف مباراة ، نعم ألف مباراة ، تابعنا جزء كبير منها ، صنع حوله أحداث كثيرة وقلت سابقًا بأن لديه أعداء كثر لكن لو لم يتواجد مورينيو لكنا فقدنا جزء كبير من متعة كرة القدم ، كنا فقدنا الأحداث المثيرة للجدل والتصريحات .

الكثير ينتقدني لأنني اتكلم كثيرًا عن مورينيو ، لكن الكثير لا يعرف التأثير الذي قام به مورينيو بحياتي والذكريات التي تركها لنا ، الذي تركها للمورينيستا ، أول مرة سمعت به حين كنت صغير وسمعت بأنه فاز بكأس الاتحاد الأوروبي كخبر عابرّ ، بالموسم التالي كنت أتابع المباراة مع عدة أصدقاء لوالدي كنت دائمًا معهم بالمباريات واتابعها ” شخص منهم كان سبب حبي لكرة القدم استشهد بالحرب بسوريا ” ، كنا نتابع مباراة يوفنتوس وديبورتيفو بسبب قوة الفريقين بتلك الفترة وحين انتهت المباراة سمعنا بأن بورتو استطاع تسجيل هدف التعادل ضد اليونايتد ولنشاهد حينها مورينيو يركض على الخط والجميع يشعر بالصدمة بأن بورتو استطاع اخراج نجوم اليونايتد بفريق لم نكن نعرف أحد منهم ولأول مرة شاهدنا مورينيو وبدأت القصة .

ألف مباراة اتذكر منها لحظة اعلانه بأنه السبيشال ون ، مشاكله مع فينغر ورافا ، مافلعه ضد جمهور الليفر ، حركة يده مع جمهور تشيلسي بأن يرفعوا رؤوسهم ويشعروا بالفخر ، البكاء مع ماتيرازي وركضته بالكامب نو وهتافات جمهور برشلونة ضده ، طريقة احتفاله ضد مانشستر سيتي حين كان مدربًا للريال وتصريحاته والكلاسيكو ضد برشلونة ، وبعض الذكريات السيئة بالسنوات الأخيرة .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى