ما الأفضل لجسم الإنسان لحم البقر أم لحم الدجاج

يعشق الكثير من أكلي اللحوم سواء الدجاج أو اللحمة الحمراء والمقصود بالحمراء هي لحوم الأبقار، وهناك جدل كبير وواسع حول الدراسات التي تقدم الأفضلية لجسم وصحة الإنسان فلا شك أن هناك فرق كبير بين لحوم الأبقار ولحوم الدجاج.

فلكل جسم طبيعته الخاصة في تناول اللحوم فمن الأشخاص يعشقون لحم الدجاج اللاحم أو البلدي ومنهم من يعشق اللاحم البقري، فاللحوم البقرية تحتوي على نسبة كبيرة من الدهون وفي المقابل لحوم الدجاج التي يفضلها الكثير لأنها لا تحتوي على الدهون.

ومن خلال الدراسات التي بينت أن لحوم الدجاج على تركيز أعلى من الأحماض الدهنية المتعددة غير المشبعة، لكن مع تركيز أقل من الأحماض الدهنية المشبعة، أما لحم البقر ففيه كمية أكبر من الأحماض الدهنية الأحادية غير المشبعة.

وعلى مستوى الكوليسترول، يتساوى لحم الدجاج والبقر، لأنهما يضمان النسبة نفسها من المادة، ويعد لحم الدجاج غنيا بفيتامينات E و K وB1 وB3 وB5، لكن لحم البقر يتفوق عليه من خلال فيتامين B12، ويتساوى اللحمان في فيتامين D وB2 وB5، كما أنهما لا يحتويان على الفيتامين C وB9.

وقالت جمعية طب القلب الأميركي التي توصي بأكل لحم الدجاج عوض عن لحم البقر أو الغنم، والسبب هو أن اللحوم الحمراء تضم نسبة أعلى من الأحماض الدهنية المشبعة والدهون المتحولة، وهو ما يجعلها أكثر تسببا بارتفاع ضغط الدم وإنهاك صحة القلب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى