مايكروسوفت خففت أكبر هجوم DDoS تم تسجيله

قالت Microsoft إنها تمكنت من تقليل هجوم DDoS بحجم حركة مرور يبلغ 2.4 تيرابايت في الثانية في أغسطس.

استهدف الهجوم عميل Azure في أوروبا ، وكان أعلى بنسبة 140 في المائة من أعلى حجم للنطاق الترددي للهجوم سجله عملاق البرمجيات في عام 2020.

كما أنه تجاوز أكبر حجم حركة مرور يبلغ 2.3 تيرابايت في الثانية ، وهو أكبر هجوم سابق موجه إلى Amazon Web Services العام الماضي.

وتقول الشركة إن الهجوم استمر أكثر من 10 دقائق ، مع اندلاع حركة مرور قصيرة العمر بلغت ذروتها عند 2.4 تيرابايت في الثانية و 0.55 تيرابايت في الثانية و 1.7 تيرابايت في الثانية.

تُستخدم هجمات DDoS بشكل شائع لإجبار مواقع الويب أو الخدمات على عدم الاتصال بالإنترنت. هذا بفضل تدفق حركة المرور التي لا يستطيع مضيف الويب التعامل معها.

يتم ذلك عادةً من خلال شبكة من الروبوتات ، وهي شبكة من الأجهزة التي تم اختراقها ببرامج ضارة للتحكم فيها عن بُعد.

تمكنت Azure من البقاء متصلاً بالإنترنت أثناء الهجوم. هذا بفضل قدرته على استيعاب هجمات DDoS بأحجام مرور تصل إلى عشرات تيرابايت في الثانية.

يوضح أمير دهان ، مدير البرنامج الأول لفريق Azure Networking Team في Microsoft “نشأت حركة مرور الهجوم من حوالي 70000 مصدر”. وشملت عدة دول في منطقة آسيا والمحيط الهادئ. مثل ماليزيا وفيتنام وتايوان واليابان والصين وكذلك من الولايات المتحدة.

وبينما زاد عدد هجمات DDoS في عام 2021 ضد Azure. يتم تقليل الحد الأقصى لحجم حركة المرور الهجومية إلى 625 ميجابت في الثانية قبل الهجوم بسرعة 2.4 تيرا بايت في الثانية.

يمكن لـ Microsoft Azure معالجة 2.4 تيرابايت في الثانية

لم تذكر الشركة اسم عميل Azure في أوروبا الذي تم استهدافه. ولكن يمكن أيضًا استخدام مثل هذه الهجمات كغطاء للهجمات الثانوية التي تحاول نشر البرامج الضارة والتسلل إلى أنظمة الشركة.

كان لدى Amazon Web Services سابقًا أكبر سجل لتخفيف هجمات DDoS. تجاوزت محاولة بحجم حركة مرور 2.3 تيرابايت في الثانية الرقم القياسي السابق البالغ 1.7 تيرابايت في الثانية. التي عقدتها NetScout Arbor في مارس 2018.

تظهر الهجمات بهذا الحجم قدرة اللاعبين على التدمير. يتم ذلك عن طريق إغراق الأهداف بأحجام هائلة من حركة المرور في محاولة للحد من سعة الشبكة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى