ترندات سعودية

ماهو الفرق بين الدرس الافتراضي وغير الافتراضي

ماهو الفرق بين الدرس الافتراضي وغير الافتراضي ، حيث أصبحت مهارة اعداد الدروس الافتراضية من أكثر المهارات طلباً في سوق العمل في الوقت الحالي.

توجه العديد من الحكومات والوزارات إلى استخدام التعليم الإلكتروني ،وتوجه العديد من الأشخاص الذين يمتلكون المهارات المناسبة لإعداد الدروس الافتراضية ولم تسمح لهم الفرصة بالعمل كمدرسين،بعمل دروس إلكترونية  فالدرس الافتراضي أصبح توجهاً لعدد كبير من الأفراد الذين بإمكانهم تقديم محتويات معينة بأساليب مميزة ومشوّقة.

هذا ويتساءل الكثيرون عن الفريق بين الدرس الافتراضي وغير الافتراضي ،وأي الدروس الأكثر طلبا في سوق العمل في الوقت الحالي :

ما هو الفرق بين الدرس الافتراضي وغير الافتراضي :

الفرق بين الدرس الافتراضي والغير الافتراضي هو المكان ففي الدرس الافتراضي يتم إعطاء الدرس عبر الإنترنت بشكل إلكتروني دون مقابلة مباشرة بين المعلم والطلاب ،حيث تفيد الدروس الافتراضية التي يتم تقديمها عبر الإنترنت بشكلٍ كبير الأشخاص الذين يقومون بإنتاج المحتوى.

إضافة إلى أن إعداد الفيديوهات التعليمية لا يحتاج إلى إمكانات مادية كبيرة، أو أدوات معقدة إنما يتم بشكلٍ سهل وبسيط خاصةً للأفراد الذين يمتلكون الموهبة والمهارة اللازمة لذلك.

أما على صعيد الطلبة، فتفيدهم هذه الميزة في كونهم يعتمدون على المواد حصرية التي يتم تقديمها وعلى وجه الخصوص المواد التي تتمتع بالجودة العالية دون أن يحتاجوا إلى الانتقال من مكان لآخر لمشاهدة الدروس مثل منصة مدرستي للتعليم عن بعد في السعودية.

أما بخصوص الدروس الغبر افتراضية فإن أحد شروطها أن يتم التواجد بين المعلم والطلاب في نفس المكان ،ويكون التعليم وجاهيا بينهم ،ويتم استخدام العديد من الأساليب ووالوسائل التوضيحية من أجل توصيل المعلومة للطالب .

أهم مزايا الدروس الافتراضية:

للمعلم :

  • تكاليف الإنتاج المنخفضة تعدُّ إحدى المميزات المهمة للدورات التعليمية
  •  السهولة في الوصول إلى طلاب بدون وجود أي عوائق أو حدود جغرافية
  • السهولة في تحديد الصيغة الأفضل للدورة أو الكورس
  • تقسيم المحتوى إلى وحدات تعليمية

للطالب يمكنه اختيار الساعات التي يرغب بها لتلقي هذه الدروس ، يمكنه أن يقوم يمراجعة المواد في الوقت الذي يرغب به .

mohmd

مدير موقع الحياة مكس ، خريج كلية القانون ، مهتم بالمحتوي التقني وأمن المعلومات .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى