الرياضة

الأرجنتيني مارادونا يخرج من المستشفى والانتقال لمركز لعلاجه من الادمان

أبلغ محامي دييغو اللاعب الأرجنتيني  أرماندو مارادونا، الصحفيين، أن أسطورة كرة القدم الأرجنتيني، من المقرر أن يغادر المستشفى، اليوم الأربعاء الموافق 11 نوفمبر من عام 2020 ، على أن ينتقل إلى مركز تأهيل لعلاجه من إدمان الكحول.

حيث خضع لاعب نابولي وبوكا جونيورز السابق، إلى جراحة طارئة، يوم الثلاثاء الماضي، لعلاج تجمع دموي على المخ.

حيث بقي اللاعب الأرجنتيني مارادونا  في المستشفى، لفترة أطول من المتوقع بسبب أعراض الانسحاب نتيجة انقطاعه المفاجئ عن الكحوليات.

و من جانله قال المحامي ماتياس مورلا إن اللاعب مارادونا و الذي يبلغ من العمر 60 عاماً، مدرب خيمناسيا إسغريما، سيغادر المستشفى إلى مركز تأهيل، حيث سيسمح فقط لعدد محدود من الأصدقاء المقربين بزيارته.

وأبلغ المحامي ماتياس مورلا الصحفيين خارج المستشفى أن “مارادونا يرغب في الخضوع للتأهيل، ومن المقرر أن يغادر المستشفى اليوم، الجيد أن دييغو في غاية الصلابة”.

و من الجدير بالذكر كان دخول اللاعب الأرجنتيني مارادونا المستشفى أحدث واقعة في سلسلة من المشاكل الصحية للنجم المثير للجدل الذي فاز بكأس العالم مع الأرجنتين عام 1986، ويعد واحداً من أفضل لاعبي كرة القدم عبر العصور.

و أضاف المحامي ماتياس مورلا “مر دييغو بأصعب لحظة في حياته على الأرجح، وأعتقد أن اكتشاف هذا النزيف في المخ كان معجزة لأنه كان سيكلفه حياته”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى