الرياضة

لماذا تم اعتقال مدرب مانشستر يونايتد السابق

قالت وسائل إعلام بريطانية، اليوم الثلاثاء، أن المدرب رايان غيغز، الخاص بمنتخب ويلز وأسطورة فريق مانشستر يونايتد السابق، تم ألقاء القبض عليه لارتكابه خطأ وهو الاعتداء على سيدة، قبل أن يتم الإفراج عنه بكفالة مالية.

وذكرت صحيفة الإيطالية إن الشرطة التي استدعيت المدرب رايان غيغز إلى منزل لاعب الوسط السابق البالغ من العمر46 عاما، مساء يوم الأحد، بعد تلقيها بلاغات إزعاج وضجيج ضد أمرأه والتي تعتبر صديقته حسب قول الإذاعات والصحف.

وقالت الصحيفة إن الشرطة التي أطلقت سراح المدرب غيغز بكفالة مالية في انتظار إجراء المزيد من التحقيقات ، وعلم الاتحاد الويلزي لكرة القدم بالمزاعم الموجهة إلى غيغز، مدرب المنتخب الوطني.

وقال في بيان: “يعلم الاتحاد الويلزي لكرة القدم بضلوع رايان غيغز، مدرب المنتخب الوطني للرجال، في الواقعة المزعومة”، وأكمل كلامة في القول : ” لن يدلي الاتحاد الويلزي لكرة القدم بأي تعليق إضافي في الوقت الحالي”.

والجدير بالذكر أن هذه ليست الفضيحة الأولى حول هذه العلاقة من غيغز بالجنس الآخر، ففي وقت سابق فضحت تقارير صحفية كبيرة تلك العلاقة الخاصة بنجم كرة القدم مع زوجة أخيه الأصغر لعدة سنوات، وكانت هناك تقارير تفيد بأن ابن أخ غيغز هو في الواقع ابنه البيولوجي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى