لاعب برشلونة يطلب فرصة جديدة.. وينفجر باكياً

انفجر المدافع الفرنسي صامويل أومتيتي لاعب برشلونة الإسباني بالبكاء خلال اجتماعه مع الرئيس جوان لابورتا، إذ اشتكى له من سوء تعامل أطباء النادي مع إصابته، ومطالباً بالحصول على فرصة جديدة لإثبات نفسه مع الفريق.

وكان أومتيتي عنصراً أساسياً في تشكيلة برشلونة بين عامي 2016 و2018، قبل أن يتراجع مستواه بشكل ملحوظ إثر الإصابات المتتالية التي تعرض إليها، ما أفقده فرصة اللعب مع الفريق بشكل مستمر.

وبحسب صحيفة “موندو ديبورتيفو” فإن المدافع الفرنسي الذي كان برشلونة يبحث عن التخلص منه في فترة الانتقالات الصيفية، اجتمع مع الرئيس جوان لابورتا، وتحدث معه الأخير حول رحيله عن صفوف الفريق، لكن أومتيتي طلب من الرئيس منحه فرصة جديدة، إذ أكد أنه تجاوز كافة المشاكل البدنية التي عانى منها سابقاً، وأنه تأثر بعدم اهتمام النادي به في فترات سابقة، قبل أن ينفجر أومتيتي بالبكاء أمام لابورتا.

ووفقاً للصحيفة فإن لابورتا وافق على منح أومتيتي فرصة جديدة، ووعده بأنه سيتحدث مع المدرب رونالد كومان حول حصوله على دقائق لعب، والأمر الآن متروك للاعب ذاته لإقناع المدرب بالمشاركة في المباريات.

وفي وقت سابق من الشهر الماضي واجه أومتيتي صافرات استهجان من جماهير برشلونة إثر تسريبات صحفية أشارت إلى رفضه الرحيل عن الفريق أو تخفيض راتبه، وهو ما تسبب بالنهاية في رحيل ليونيل ميسي أسطورة النادي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى