كيفية الصلاة على النبي بطريقة صحيحة

كيفية الصلاة على النبي بطريقة صحيحة؟ أهلاّ بكم سنتكلم اليوم عن موضوع مهم وسنحرص على ان يكون هذا المقال شامل وجامع لما تبحث عنه .

الصلاة على النبي من الأمور التي يجب على كل مسلم أن يتعلمها، فالصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم، وتخفيف العُقد ، وحل الحزن. وقد أمرنا الله تعالى أن نكثر الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم ، كما يشهد قول تعالى: “إن الله وملائكته صلى على النبي يا يا أيها الذين آمنوا صلّوا له “.

كيف نصلي على النبي

هناك العديد من الصيغ للصلاة على النبي ، أبسطها “صلى الله عليه وسلم” وقد كلفنا الله تعالى أن نصلي على النبي في سورة الأحزاب  (إِنَّ اللَّهَ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا):

  • أفضل صيغة للصلاة على صلاة النبي الإبراهيمي: “اللهم صل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد . اللهم بارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد “.
  • والصيغة الثانية : اللهمَّ صلِّ على محمَّد وأزواجه وذُريَّته، كما صليتَ على آل إبراهيم، وبارِك على محمَّد وأزواجه وذُريَّته، كما باركتَ على آل إبراهيم؛ إنَّك حميدٌ مجيد.
  • وصلى الله وسلم على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.
  • اللهم صل على الله وعلى آله وصحبه.

فضل الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم

الصلاة على النبي لها الكثير من الأجر ، وبها تنحل العقد ، وتنتهي المعاناة، ومن أبرز وأجل فضائل الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم:

  • دلالة على الجود الصلاة على النبي تدلّ على الجود، فقد بيّن النبي -صلى الله عليه وسلم- في بعض الأحاديث أن الذي لا يذكر النبي عند ذكر اسمه فهو بخيل، لقول النبي: (رغِمَ أنْفُ رجلٍ ذكِرْتَ عندهُ فلم يُصِلّ عليّ)، فينبغي على المُسلم المُبادرة إلى الصلاة على النبي عند ذكره.
  • دلالة على توقير النبي وزيادة في محبته: لقول الله تعالى: (لِّتُؤْمِنُوا بِاللَّـهِ وَرَسُولِهِ وَتُعَزِّرُوهُ وَتُوَقِّرُوهُ وَتُسَبِّحُوهُ بُكْرَةً وَأَصِيلًا)، ومعنى توقير النبي تشريفه وتكريمه وتعظيمه، والصلاة عليه من أعظم أنواع التوقير والتشريف له.
  • سببٌ في استجابة الدُعاء ومغفرة الذنوب فلا بد للمُسلم أن يأخذ بأسباب الاستجابة، ومن أعظم هذه الأسباب الابتداء بحمد الله، ثم الصلاة على النبي، وهي سببٌ لمغفرة الذنوب، والتخلُص من الهُموم، فقد قال أحد الصحابة -رضي الله عنهم- للنبي -صلى الله عليه وسلم- أنّه سيجعل كُل ذكره بالصلاة والسلام عليه، فبشّره النبي بالمغفرة وإزالة الهم، فقد جمعت الصلاة على النبي بين خيري الدُنيا والآخرة.
  •  علامةٌ من علامات الإيمان لحديث النبي: (لَا يُؤْمِنُ أحَدُكُمْ، حتَّى أكُونَ أحَبَّ إلَيْهِ مِن والِدِهِ ووَلَدِهِ والنَّاسِ أجْمَعِينَ)،[٦] والمحبّة المُطلقة للنبي تكون باتّباعه بِكل ما أمر، والابتعاد عن كُلّ ما نهى، والصلاة عليه من الأمور التي تُنمّي هذا الحب، وقد بينت العديد من الأحاديث عِظم الصلة بين النبي ومن يُصلّي عليه، وذلك لأن الصلاة على النبي تصل إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم، لقول النبي عليه الصلاة والسلام: (ما من أحدٍ يسلِّمُ عليَّ إلَّا ردَّ اللَّهُ عليَّ روحي حتَّى أردَّ عليهِ السلامَ).

وأخيراً تعرفنا على كيفية الصلاة على النبي ، حيث يكون للصلاة على النبي أثر جميل ، والأجر والثواب عظيم ، ثم أمرنا الله تعالى أن ندعو له كثيراً.

وفي الختام نتمنى أن نكون قد أوفينا موضوع “كيفية الصلاة على النبي بطريقة صحيحة” حقه كاملًا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى