عالم سموم يتوقع نهاية متحور “أوميكرون”

توقع عالم السموم الدكتور أليكسي فودوفوزوف أن يهيمن “أوميكرون” المتحول على العالم حتى نهاية عام 2022، ومن ثم تبدأ نهايته.

وأوضح الخبير الروسي أن هذه التوقعات تستند إلى تحليل للحالة التي سادت في العام الماضي.

ووفقا للخبير، فإن الانتشار السريع لمتغير “الدلتا” في العالم توقف عمليا في نهاية عام 2021، وسيحدث الشيء نفسه ل “أوميكرون” المتحول في عام 2022.

وقال: “إذا نظرنا إلى ظروف عام 2021، سنرى أنه كان عاما صعودا وهبوطا لمتغير “الدلتا”، وكان كل شيء يحدث حول هذا المتغير، لذلك أعتقد أن عام 2022 سيكون عام صعود وهبوط محور أوميكرون”.

وأضاف: “تكمن المشكلة في معرفة من سيحل محله، أي ماذا سينتج عن زوال هذا المتحور، وهذا ما لا يجرؤ أحد على التكهن به”.

وأكد أنه لا يوجد حديث عن الاختفاء الكامل ل “أوميكرون” المتحول في عام 2022، لأنه سيبقى في البلدان التي ينخفض فيها معدل تطعيم السكان (البلدان الأفريقية، على سبيل المثال)، ولا يتم استبعاد الطفرات الجديدة. .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى