شركة آبل ترفع دعوى قضائية ضد شركة السايبر “الإسرائيلية” NSO

أعلنت شركة آبل أنها رفعت دعوى قضائية ضد شركة الإنترنت الإسرائيلية NSO، لاستهدافها هواتف مستخدميها ببرنامج تجسس “بيغاسوس” الذي تنتجه الشركة الإسرائيلية، مؤكدة أنه يجب محاسبة NSO على تورطها في فضيحة تجسس، وكشفت “آبل” عن التقنيات التي تستخدمها الشركة الاختراق الإسرائيلي لأجهزة الضحايا.

أكدت شركة آبل أن الدعوى القضائية ضد NSO تكشف عن معلومات جديدة حول كيفية وصول برامج التجسس “Pegasus” إلى أجهزة مستخدميها. وقالت “آبل” إنها تسعى للحصول على “أمر قضائي دائم لمنع برامج NSO الإسرائيلية من الوصول إلى أي برامج أو خدمات أو أجهزة Apple”.

وتزيد الدعوى القضائية التي رفعها عملاق وادي السيليكون من الضغط على المنظمة الوطنية ل ساندو، التي ظهرت بعد تقارير تفيد بإدراج عشرات الآلاف من نشطاء حقوق الإنسان والصحفيين والسياسيين ورجال الأعمال من جميع أنحاء العالم ك أهدافا محتملة لبرنامج بيغاسوس.

“NSO يخلق للدولة من أحدث تكنولوجيا المراقبة بدعم من الدولة التي تسمح برامج التجسس المستهدفة للغاية لرصد ضحاياها. تستهدف هذه الهجمات عددا صغيرا جدا من المستخدمين وتؤثر على الأشخاص عبر منصات متعددة ، بما في ذلك iOS و Android”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى