دخول سورية دورة أولمبياد طوكيو وتنوي كسر حاجز الميداليات الثلاث

يدخل السوريون دورة الألعاب الأولمبية في طوكيو وهم يحلمون بكسر حاجز الميداليات الثلاث التي فاز بها أبطالهم في تاريخ مشاركتهم السابقة في الألعاب الأولمبية ، والتي يعود آخرها إلى سبعة عشر عامًا في أثينا عام 2004.

سوريا تشارك بوفد صغير من خمسة رياضيين ورياضي يمثلهم مجد الدين غزال (الوثب العالي) ورفع الأثقال معن أسعد (وزن +109) وأحمد حمشو (ركوب) والسباح أيمن كلزية (200 م فراشة) ومحمد. ماسو (الترياتلون) ولاعب كرة القدم. هند ظاظا ، 12 سنة ، هي أصغر رياضية في ألعاب الفيديو.

ويعاني مجد غزال ، لاعب الوثب العالي ، الحائز على الميدالية البرونزية في كأس العالم لألعاب القوى 2017 ، من مشاكل كثيرة منها عدم وجود مدرب خاص ، حيث قال لوكالة فرانس برس: “لم نجد حلاً لهذه المشكلة منذ أربع سنوات. في عمان ونحاول أن يكون معنا في طوكيو “.

بدوره ، يأمل رافع الأثقال معن أسعد البالغ من العمر 27 عامًا في التخلص من آلام الكتف التي أعقبت مشاركته في بطولة آسيا في أوزبكستان في أبريل الماضي ، عندما فاز بثلاث ميداليات فضية برقم قياسي محلي يبلغ 433 كجم (195 مع أخي). قيس لدينا كل الطعام والمكملات الغذائية التي نحتاجها ، والتحضير لأولمبياد طوكيو أفضل بكثير من عملية التحضير لما قبل ريو “.

احتل معن المرتبة الخامسة عشرة في أولمبياد ريو وتنافس في ذلك الوقت بوزن +105 وبلغ مجموع مجموعته 400 كيلوجرام (180 خطف و 220 شباك).

فازت سوريا في مشاركتها السابقة في الألعاب الأولمبية التي بدأت عام 1948 بثلاث ميداليات ، وذهبية واحدة فازت بها غادة شعاع في مسابقة سباعي في أتلانتا 1996 ، وفضية للمصارع الحر جوزيف عطية في وزن 100 كجم في لوس أنجلوس 1984 و – ميدالية برونزية للملاكم ناصر الشامي وزن 91 كغم في أثينا 2004.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى