تحسن حالة لاعب برشلونة الصحية

قال مصدر مطلع على الحالة الصحية بلاعب فريق برشلونة، أنسو فاتي، تحسنت الآن، ولم يعان اللاعب من أي التهابات في ركبته خلال آخر أسبوعين، وأشارت “كادينا سير” إلى أن عملية تعافي فاتي من الإصابة كانت بطيئة، لكنه تحسن الآن بشكل إيجابي، ويعمل في صالة الألعاب الرياضية.

وتعرض أنسو فاتي (18 عاما) لإصابة قوية في الغضروف المفصلي الداخلي للركبة اليسرى، في السابع من نوفمبر الماضي، وأجرى عملية جراحية بعدها بيومين، وخضع لخطة علاجية خاصة بداية من يناير الماضي، ولكن النتيجة لم تكن كما كان يأمل النادي واللاعب والأطباء.

وأكدت صحيفة “سبورت” الإسبانية، الشهر الماضي، أن عودة فاتي نجم إلى الملاعب ستؤجل لمدة شهر على الأقل، بسبب تدهور حالة ركبته، وأشارت الصحيفة إلى أن الموعد المحدد لعودة اللاعب الشاب كان في أوائل مارس الجاري، ولكن تدهور حالة ركبته، سيؤجل عودته لنهاية الشهر ذاته في أفضل الأحوال، وقد تصل إلى منتصف أبريل المقبل.

وأوضحت أن اللاعب الشاب شعر بألم شديد، وعقب فحص ركبته، تم اكتشاف وجود سوائل، وكان من الضروري إيقاف العمل اليومي، وأفادت الصحيفة بأن المشاورات بين الخدمات الطبية بالنادي والدكتور رامون كوجات الذي أجرى الجراحة لأنسو فاتي، توصلت لضرورة تجنب المخاطرة، وتأجيل موعد عودة اللاعب للمباريات.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى