تأسيس المجلس العربي للإبداع والابتكار

دوت جلف: جدة – محمد الريقي

أقرت الجامعة العربية للتنمية المستدامة والبيئة إنشاء المجلس العربي للإبداع والابتكار في 1 يونيو 2021 م ، وهو حلم وشغف جميع المهتمين بالإبداع والابتكار في الوطن العربي. ويهدف إلى المساهمة في نشر ثقافة الإبداع والابتكار وإبراز أنشطة الهيئات والمراكز والأفراد ، وفتح قنوات اتصال بين المبدعين والمبدعين العرب وبين الهيئات العربية ومختلف الهيئات الرسمية للوزارات والمجتمع المدني. المؤسسات لتحقيق المصالح المشتركة. المجلس العربي للإبداع والابتكار هو أحد المجالس المتخصصة للجمعية وهو نواة للمبدعين والمبدعين العرب ويحقق أهداف وتطلعات شعوب الوطن العربي قدر الإمكان من أجل تحقيق الأهداف اللازمة و رؤى. ولتشجيع العمل في المرحلة الحالية ، سيعلن المجلس العربي المشترك وقريبا المجلس العربي للإبداع والابتكار عن الأطر والمنظمات التي سيعملون على تحقيقها. عن المجلس والحمال مدير عام شركة أوربيتال سبيس من دولة الكويت د. بسام عبد الكريم الفيلي ، الدولة العراقية ، مدير مركز الإبداع والابتكار ، السيد زيدون خلف السعدي ، المهندس حسام الطراونة ، المؤسس والرئيس التنفيذي لنادي الإبداع في المملكة الأردنية الهاشمية ، موهوب من دولة الإمارات العربية المتحدة. فلسطين في دبي عضو جمعية د. محمود رجبة ود. أشوان مرضي الدوسري هو مؤسسها ورئيس مجلس إدارتها. السيد أحمد مرهون البوسعيدي ، المكتب الاستشاري لأنظمة خدمات الملكية الفكرية بالمملكة العربية السعودية ، متخصص في تدريب المواهب في سلطنة عمان ، عضو مصر تبتكر في الجمهورية ، د. محمد رأفت بيومي السيد محمد الريقي ، مدير المركز الإعلامي في عدد من المكاتب الحكومية والمنظمات غير الحكومية من مصر والمملكة العربية السعودية.

قدمنا ​​في هذا المقال أهم التفاصيل حول الخبر التأسيسي لمجلس الإبداع والابتكار العربي ، ونأمل أن نكون قد عرضنا جميع التفاصيل بشكل أوضح وأكثر إقناعًا وشفافية. انضم إلى القائمة البريدية ونتطلع إلى تقديم كل ما هو جديد لك.

نود أيضًا أن نذكرك بأن هذا المحتوى قد تم نشره مسبقًا على الموقع وربما تم التحقق منه أو تعديله أو اقتباسه أو نقله بالكامل من قبل فريق التحرير ، ويمكنك قراءة ومتابعة التطورات حول هذا الموضوع. أخبار من المصدر الرئيسي.

أنا صحفي بمهنة الصحافة المكتوبة والشفوية وأعمل في جمع ونشر الأخبار بكل التفاصيل وكل ما يتعلق بالفعاليات السياسية والفنية الدولية والمحلية وترجمتها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى