برلماني يتوعد باستجواب وزيرة الصحة

أعلن عضو مجلس النواب عن دائرة الحسينية بمحافظة الشرقية، السيد رحمو، عن نيته التقدم باستجواب لوزيرة الصحة بشأن واقعة وفيات مستشفى الحسينية المركزي، في أولى جلسات مجلس النواب المقبلة، وذلك إن ثبتت صحتها، مستبعدًا أن تكون الوفيات الأربع لأسباب غير الإهمال.

جاء ذلك تعقيبًا على وفاة 4 من مصابي كورونا داخل قسم الرعاية بمستشفى الحسينية المركزي. وهي الواقعة التي انتشر مقطع فيديو يوثقها، ادعى مروجه أن الوفيات الأربع نتجت عن نقص بإمدادات الأكسجين داخل القسم.

وكانت النيابة الكلية بمحافظة الشرقية استدعت مدير المستشفى وأطباء آخرين لسؤالهم حول ملابسات الواقعة، بينما نفى وكيل وزارة الصحة، الدكتور هشام مسعود، أن تكون الوفيات سالفة الذكر نتجت عن نقص الأكسجين، موضحًا أن المتوفين الأربعة كانوا حالات حرجة واصحاب أمراض مزمنة لم يتحملوا الإصابة بالفيروس.

إلى ذلك، قال عضو مجلس النواب عن دائرة الحسينية السيد رحمو، في تصريح خاص لـ “مصراوي” اليوم الأحد، أنه إذا أثبتت تحقيقات النيابة العامة صحة الواقعة “لن يمر مرور الكرام، لأن أرواح الناس مش لعبة”، مشددًا على ضرورة مساءلة وزيرة الصحة حال صحة أن رواية نقص الأكسجين كانت السبب الأول للوفاة.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى