الموافقة على موسيقى تشايكوفسكي بديلا للنشيد الروسي في أولمبياد طوكيو

أعلنت اللجنة الأولمبية الدولية موافقتها على اقتراح نظيرتها الروسية بعزف مقطوعة من مؤلفات الموسيقي الروسي الشهير بيوتر تشايكوفسكي خلال أولمبياد طوكيو الصيفي وأولمبياد بكين الشتوي.

ويأتي اعتماد مقطوعة شهيرة من الحفل الأول لتشايكوفسكي بديلا للنشيد الوطني الروسي في أولمبياد طوكيو الصيف الجاري وأولمبياد بكين الشتوي عام 2022، بعد قرار محكمة التحكيم الرياضية “كاس” في الـ17 من ديسمبر الماضي بحرمان الرياضيين الروس من المنافسة في المسابقات الدولية الكبرى تحت العلم والنشيد الروسي لمدة عامين من تاريخ إصدار القرار، أي حتى 16 ديسمبر 2022، بدعوى “التلاعب في بيانات مختبر موسكو لمكافحة المنشطات”.

وكانت “كاس” قد رفضت المقترح الأول للجنة الأولمبية الروسية، اعتماد أغنية “كاتيوشا” الشهيرة بدلا من النشيد الوطني الروسي.

وتعتبر أغنية “كاتيوشا” من أشهر الأغاني الشعبية التي رافقت الجنود والضباط السوفيت في جبهات الحرب الوطنية العظمى (1941-1945) وإحدى رموز الانتصار على النازية، وأصبحت عنوانا للوفاء والصمود بالنسبة لأولئك الذين قاتلوا في الحرب وحبيباتهم اللواتي انتظرن عودتهم للوطن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى