منوعات

الكمامة خلال الرياضة: الفائدة أكبر من الضرر

قالت دراسة طبية تحدثت حول ضرورة ارتداء الكمامة خلال ممارسة التمارين الرياضية التي لا يمكن تجاهلها و إغفالها مع استمرار الحظر المنزلي لانتشار فيروس كورونا المستجد في أنحاء دول العالم .

حيث نوادي الرياضة في أغلب دول العالم، تفرض على من يرتادونها أن يرتدوا الكمامات الواقية من أجل كبح تفشي وباء كورونا المستجد، لكن هذا الإجراء يثير نقاشا حول جدواه و تبعاته الصحية المحتملة.

و من جانبه قال موقع “هيلث لاين” المختص في شؤون الطبية، خلال دراسة أجراها فإن الخبراء يوصون بالمواظبة على ارتداء الكمامة أثناء ممارسة الرياضة لأجل تفادي الإصابة بالفيروس المؤدي إلى مرض “كوفيد-19″.

و لكن هنالك منتقدي هذا الإجراء الوقائي، نبهوا إلى تأثيره المحتمل على عملية التنفس، لاسيما أن الشخص الذي يقوم بجهد بدني كثيف يحتاج إلى التنفس بشكل طبيعي بينما يلهث وتتسارع دقات قلبه.

و من الجدير بالذكر يرى المدافعون عن هذا الإجراء أن ارتداء كمامات مصنوعة من القماش أو ما يعرف بـ”كمامات الجراحين” الأقرب إلى اللون الأزرق الفاتح، لا يؤثر بشدة على تنفس الشخص الذي يمارس التمارين الرياضية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى