الفرق بين إنهاء الخدمة والإعفاء من الخدمة

مقارنة بين الإعفاء وإنهاء الخدمات، حيث تحدث تغيرات معينة في كل عصر في الوظائف الحكومية والإدارية ، وفي الوظائف الوزارية المتعددة سواء شهريًا أو سنويًا.
وهناك من الممكن أن يكون الشخص قد يُعفى من خدمته بسبب قصوره ، وقلة كفاءته وجودة عمله في مهام معينة ، وإذا انتهى الأمر بالخدمة فهو دليل على الخطأ والإهمال في المؤسسة. مما أدى إلى الفصل والطرد والتوقف عن العمل.

مقارنة بين الإعفاء وإنهاء الخدمة الإعفاء من الوظيفة أو الاستقالة من الوظيفة والاستقالة إذا كانت هذه الاستقالة أو التوقف عن العمل يتم على أقساط ، إلا أنه سبب بسيط للغاية. وكذلك تحديد المادة الافتراضية من أجل إعفائه من منصبه ، بالإضافة إلى إمكانية عمل المؤسسة أيضًا على رفع جميع الامتيازات التي حصل عليها المنظم في منصبه ولا يتم اتخاذ أي إجراء قانوني إلا بعد إتمام التحقيق مع الشخص الاعتباري داخل المنشأة.

مقارنة بين الإعفاء وإنهاء الخدمات. بالإضافة إلى ذلك ، إذا كان الإعفاء الذي حصل عليه المواطن العامل بسيطًا جدًا ، فيمكنه أيضًا الطعن في الإجراءات التي بدأتها السلطة العامة المسؤولة عن المؤسسة ، والخدمة المتمثلة في الوظائف وتحديد أ إهمال أو خطأ ، إذا يحدث أكثر من مرة ، ويعتبر إهمالاً من نفس العامل في أداء العمل الذي يؤديه داخل المؤسسة أو الشركة.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى