أخبار

السيسي يؤكد على رفضه “الإجراءات المنفردة” بشأن سد النهضة

ذكر متحدث رسمي باسم الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي السيد بسام راضي ، الجمعة، تأكيده  على ثوابت الموقف المصري من أزمة سد النهضة انطلاقا مما تمثله مياه النيل من قضية وجودية لشعب مصر.

جاء ذلك خلال اتصال هاتفي مع نظيره الجنوب أفريقي سيريل رامافوزا، شدد فيه السيسي على حتمية بلورة اتفاق قانوني شامل بين كل الأطراف المعنية حول قواعد ملء وتشغيل السد، ورفض الإجراءات المنفردة أحادية الجانب التي من شأنها إلحاق الضرر بحقوق مصر في مياه النيل.

وأضاف أن الرئيس رامافوزا أشاد بالنهج البناء الذي اتبعته مصر خلال جولة المفاوضات الأخيرة بشأن سد النهضة تحت رعاية الاتحاد الأفريقي، مما يعكس الإرادة السياسية المصرية الصادقة للوصول إلى حل الأزمة.

وأضاف أنه “تم التوافق على استمرار التنسيق المكثف بين البلدين بشأن تلك القضية الحيوية”.

ويذكر أن المحادثات التي اختتمت في الثالث عشر من الشهر الجاري برعاية الاتحاد الأفريقي وبحضور مراقبين من الاتحاد الأفريقي والاتحاد الأوروبي و الولايات المتحدة الأميركية، قد فشلت في التوصل لاتفاق بشأن القضايا الخلافية في الشقين الفني والقانوني بعد أسبوعين من الجلسات المكثفة على مستوى وزراء الري من الدول الثلاث مصر والسودان وإثيوبيا من جهة واللجان المتخصصة من جهة أخرى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!