الخارجية الفلسطينية تطالب بارسال فريق تحقيق بيولوجي دولي الي المستوطنات

دعا اليوم الثلاثاء عمر عوض الله مساعد وزير الخارجية والمغتربين الفلسطينيين الى ارسال فريق دولي للتحقيق البيولوجي الى المستوطنات.

وقال عوض الله ان مهمة الفريق هى تفتيش المختبرات فى هذه المستوطنات التى اقيمت بشكل غير قانونى فى الاراضى الفلسطينية المحتلة بما فيها القدس .

وقد حدث ذلك خلال خطاب دولة فلسطين أمام مؤتمر الدول الأطراف في اتفاقية الأسلحة البيولوجية، الذي يعقد حاليا في جنيف، سويسرا.

وأكد خطاب دولة فلسطين التزامها بالاتفاقات الدولية التي انضمت إليها، بما في ذلك الاتفاقات المتعلقة بنزع أسلحة الدمار الشامل، وتشكيل لجنة وطنية عليا لحظر الأسلحة البيولوجية والعمل على مواءمة أحكام الاتفاق مع القانون الفلسطيني.

وفي رده على ممثل إسرائيل، ذكر عوض الله أن سلطة الاحتلال، التي تحاول مهاجمة جهود دولة فلسطين والتزامها بالاتفاق، رفضت السماح لممثل سلطة الاحتلال بالتحدث في المؤتمر، وشدد على أن الاحتلال الذي يستهدف الأطفال والنساء عمدا، ليس غير قانوني فحسب، بل هو غير أخلاقي أيضا. بسبب عدم امتثالها للاتفاقيات والقانون الدولي.

وأكد عوض الله أن إسرائيل هي الطرف الوحيد الذي يرفض إنشاء منطقة خالية من أسلحة الدمار الشامل في الشرق الأوسط، وأنها الطرف الوحيد الذي يمتلك أسلحة نووية ويرفض إخضاعها لإشراف وكالة الطاقة الذرية.

يُذكر أن إسرائيل استخدمت أسلحة كيميائية، محرومة دوليًا ضد الشعب الفلسطيني، وأحرق مستوطنوها عائلات فلسطينية كاملة باستخدام مواد كيميائية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى