الجامعة العربية : تحمل الاحتلال المسؤولية الكاملة عن حياة الأسيرة أنهار الديك

حملت جامعة الدول العربية، سلطات الاحتلال “الإسرائيلي” المسؤولية الكاملة عن حياة الأسيرة أنهار الديك وحياة طفلها المرتقب.

ودعت الجامعة العربية، منظمات ومؤسسات المجتمع المدني في دول العالم إلى تنسيق ومضاعفة جهودها وممارسة المزيد من الضغوط على سلطات الاحتلال للامتثال لأحكام وقواعد القانون الدولي.

وقال الأمين العام المساعد لشؤون فلسطين والأراضي العربية المحتلة بالجامعة العربية سعيد أبو علي، في تصريح صحفي، اليوم الأربعاء، إن “الأمانة العامة تتابع بقلق بالغ معاناة الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال، خاصة كبار السن والمرضى والنساء وأمهات الأطفال، وبالذات مأساة الأسيرة أنهار الديك التي أوشكت على وضع مولودها خلال عدة أيام في سجون الاحتلال في ظل غياب الرعاية الطبية الملائمة، الأمر الذي يتنافى كليا مع القيم الإنسانية والمبادئ والقواعد القانونية لحقوق الإنسان”.

ودعت “الجامعة العربية”، المنظمات الدولية العاملة في مجالات حقوق الإنسان والمرأة والطفل لتحمل مسؤوليتها، والعمل على سرعة إطلاق سراح الأسيرة الديك لتتمكن من وضع مولودها خارج زنازين الاحتلال، امتثالا لأبسط معايير حقوق الإنسان، والضغط على الاحتلال لإطلاق سراحها وجميع الأسيرات، خاصة الأمهات منهن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى