منوعات

التحقيق مع رضوى الشربيني بسبب الحجاب

إحالة الإعلامية المصرية رضوى الشربيني للتحقيق ،بعد أن أقدمت مجموعة من النساء بالتقدم ضدها بشكاوي للمجلس الأعلى للإعلام، لتقوم لجنة الشكاوي بتحويل رضوى للتحقيق السريع.

يأتي ذلك بعد أن عرضت آخر حلقاتها في برنامجها “هي وبس ” الذي يعرض عبر قناة CBC ، التي تحدثت بها عن الحجاب ، نصحت فيها جميع المحجبات أن يتمسكوا به و بأن يحاولن البحث عمن يجعلهن أجمل بحجابهن ،وقالت :”إن الفتاة المحجبة هي أفضل من غير المحجبة 100 ألف مرة“، واصفة غير المحجبات بالـ“بني آدميين الأقل إيمانا وشيطانهن أقوى منهن“

لكن يبدو أن حديثها عن غير المحجبات جعل البعض يرى أنها تتحامل عليهم، مما جعلهم يتقدمون بشكوى ضدها ،معتبرات أنهن ”تعرضن للإهانة“.

ومن جهته قال صالح الصالحي عضو المجلس الأعلى للإعلام وفقاً لـ”ET بالعربي” أن المجلس إستجاب للشكاوى وإحالتها للتحقيق على أن يتم إحضار رضوى للتحقيق خلال الأسبوع وبعد سماع التحقيق سيتم إتخاذ الإجراءات ومن الوارد أن يتم حفظ التحقيق إذا تبين أنه متحامل عليها.

اعتذار رضوى الشربيني :

هذا وقد أبدت الإعلامية المصرية رضوى الشربيني إعتذارها ،في حلقتها الجديدة من البرنامج، قائلة: ”أنا غلطت“،موضحة أنها ”لم تستطع التعبير عن وجهة نظرها“، في تصريحها الذي أثار جدلا.

وأضافت أنها ”قابلت الكثير من المحجبات خلال تلك الفترة يسألونها عن خلعهن الحجاب كونه مقيدا لهن في الخروج مع أزواجهن، ومن هذا المنطلق، شكرت المحجبات، لكن هذا الشكر انقلب ضدها باتهامها بالإساءة لغير المحجبات“.

وأضافت: ”أولا أنا بعتذر جدا إنكم فهمتوا ده ومفيش حد بإيديه يدخل الجنة أو النار غير ربنا سبحانه وتعالى“.

وأشارت الشربيني إلى أنها ”كانت تقصد من وراء تصريحها بأن المحجبة هي التي عملت ما عليها أكثر منها ومن غير المحجبة“، مشددة على أن ”هذا ليس له علاقة بأن غير المحجبة امرأة سيئة“.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى