اشعال النار بمركبة يعتقد انها لمنفذي عملية نابلس

اشعال النار بمركبة يعتقد انها لمنفذي عملية نابلس أضرم شبان من بلدة عقربا، جنوب شرق نابلس، النار مساء اليوم الاثنين، في مركبة عثروا عليها مركونة في احد الشوارع الفرعية غرب البلدة، حيث ساد اعتقاد بانها مركبة منفذي عملية حاجز زعترة التي وقعت أمس.

وذكرت مصادر محلية انه كانت هناك اثار طلقات نارية على المركبة وهي من نوع “جيب”، وان حرقها تم قبل وصول قوات الاحتلال اليها. وقد اقتحمت قوة كبيرة من جيش الاحتلال بلدة عقربا، ووصلت الى مكان المركبة التي احترقت بشكل كامل. ووقعت في تلك الاثناء مواجهات عنيفة بين شبان البلدة وقوات الاحتلال التي اطلقت الرصاص الحي والمطاطي وقنابل الغاز المسيل للدموع ما ادى الى اصابة العديد من المواطنين بحالات اختناق.

وأضافت ذات المصادر أن قوات الاحتلال قد اغلقت مداخل البلدة ومنعت الدخول اليها او الخروج منها. وقال صحفيون ان قوات الاحتلال قد اعتدت عليهم واحتجزتهم لساعات ومنعتهم من تغطية الاحداث الجارية في البلدة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى