الرياضة

إطلاق سراح رونالدينيو

تم الإعلان مساء الاثنين عن إطلاق سراح مهاجم برشلونة ومنتخب البرازيل السابق رونالدينيو وشقيقه روبرتو دي أسيس موريرا، بعد 6 أشهر من الاحتجاز،بعد اتهامهم دخول الباراغواي بواسطة جوار سفر مزور.

و حسبما ذكرت صحيفة “سبورت” الإسبانية، فإن قاضي محكمة باراجواي القاضي غوستافو أماريا قرر الإفراج المشروط عن الثنائي.

حيث ظهر رونالدينيو، في قاعة المحكمة بغطاء أسود على الرأس وقناع على الوجه، ويجب أن يتبرع بمبلغ 90 ألف دولار لمركز طبي في أسونسيون ومشروع اجتماعي آخر.

أما شقيقه روبرتو، والذي وجهت إليه التهم ذاتها في القضية، فعليه دفع 110 آلاف دولار كتعويض، وسيتعين عليه أيضًا المثول كل 4 أشهر ولمدة عامين أمام السلطات القضائية البرازيلية.

وكان الشقيقان احتجزا في السادس منذ مارس الماضي بعد أن داهمتالشرطة الفندق الذي يقيم فيه اللاعب الفائز بالكرة الذهبية عام 2005، في العاصمة أسونسيون حيث يروّج لكتاب، وعثرت على جواز سفر مزوّر صنع في العاصمة الباراغويانية قبل بضعة أشهر، مضيفا: “نحن نحقق أيضا في مسؤولية السلطات عن السماح لهما بدخول البلاد بوثائق مزورة”.

ويذكر أن محكمة برازيلية كانت قد حرمت رونالدينيو من جواز سفره في نهاية عام 2018، لعدم دفعه غرامة مالية قدرها 2,5 مليون دولار أميركي على خلفية بناء رصيف دون إذن على حافة بحيرة في منطقة محمية في بورتو إليغري .

alaa rafat

كاتبة ومهتمة بالتدوين الالكتروني وكتابة المقالات الحصرية عن الرياضة والمجتمع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى