أبرز المعلومات عن نظام صرف الرواتب الجديد للموظفين.. 30% مقدما

وفرت وزارة المالية 30٪ من رواتب الموظف مقدما ببطاقات “ميزة” لاستخدامها في المشتريات ضمن نظام رواتب الموظفين الجديد معلنة استكمال تحويل البطاقات لدفع حقوق الدولة. . العمال واستبدالهم ببطاقات الدفع الوطنية المطورة “بطاقات ميزة” المضمونة بشرائح ذكية لا تلامسية. مما يتيح لهم تقديم خدمات السحب النقدي والإيداع والتحويل من أجهزة الصراف الآلي والشراء الإلكتروني عبر الإنترنت ونقاط البيع الإلكترونية (POS) والدفع الإلكتروني للرسوم الحكومية من خلال نظام الدفع والتحصيل الإلكتروني الحكومي ، نهاية شهر يناير. 2022.

«المالية»: تعليق العمل بالبطاقات الصالحة بعد تشغيل «ميزة» لبطاقات الدفع الوطنية

وأوضحت في بيان صادر عنها أنه لن يتم تعليق البطاقات الحالية إلا بعد تشغيل بطاقات الدفع الوطنية “مايزة” ، موضحة أن المرحلة التجريبية لتحويل البطاقة بدأت في عام 2020 ، وتم تجاوز التحديات من قبل من قبل. الإطلاق الرسمي في فبراير 2021 ، لتسليط الضوء على الانتهاء من تحويل ما يقرب من 4.3 مليون بطاقة إلكترونية حكومية لصرف حقوق العاملين بالدولة على بطاقات “ميزة” ، نهاية يناير 2022 ، بالتعاون مع البنوك: “مصر ، جريدة” الأهلي والتشييد والإسكان والعربية الأفريقية الدولية وبنك الإمارات دبي الوطني والقاهرة والمؤسسة العربية المصرفية والمصرف المتحد والتجاري الدولي والهيئة القومية للبريد والوحدات المحاسبية للجهات الإدارية ، مشيرة إلى أن البطاقات الموجودة لصرف العاملين بالدولة ‘ لن تتوقف الرسوم إلا بعد تفعيل البطاقات. الدفع الوطني “مايزة”.

توفر خدمة “الراتب المسبق” لبطاقات “ميزة” مجاناً لمدة 6 أشهر

وأشارت الوزارة إلى أنها تتمتع بعدد من المزايا أهمها خدمة “الراتب المقدم” والتي توفرها هذه البطاقات مجانًا ولمدة 6 أشهر يمكن خلالها للموظف الاستفادة من حوالي 30٪ من قيمة الراتب ، والتي يمكن استخدامها في عمليات الشراء فقط ، إما من خلال نقاط البيع أو المواقع الإلكترونية ، مبيناً أن الخدمة لا تسمح بالسحب النقدي من خلال أجهزة الصراف الآلي أو فروع البنوك ، موضحاً أن المبلغ المستخدم من خدمة “الراتب المقدم” في يتم خصم عملية الشراء من راتب الشهر التالي مباشرة ، من بداية البطاقات ، مما يؤكد أن نظام الدفع والتحصيل الإلكتروني يهدف إلى توفير حوالي 25٪ من تكلفة إصدار العملة ، وحوالي 50٪ من وقت الخدمة . الأداء وتقليل الإجراءات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى